الإعلام
31 أكتوبر 2018

الحفاظ على موارد المياه الصالحة للشرب : قضية تنمية كبرى

بشراكة مع الإئتلاف المغربي للمياه ، نظمت فيوليا مؤتمراً حول الحفاظ على موارد المياه الصالحة للشرب ، الأربعاء 31 أكتوبر 2018 في مركز التكوين والتدريب بأمانديس تطوان.

  • La préservation de la ressource en eau potable Coalma1
  • La préservation de la ressource en eau potable Coalma2
  • La préservation de la ressource en eau potable Coalma3
  • La préservation de la ressource en eau potable Coalma4
  • La préservation de la ressource en eau potable Coalma6
  • La préservation de la ressource en eau potable Coalma7

هذا المؤتمر هو النسخة الثالثة من سلسلة المؤتمرات / الزيارات التي بدأها الإئتلاف المغربي للمياه  بشأن الإدارة المستدامة لموارد المياه ، والتي تشارك في تنظيمها مع أعضائها بهدف  تحسين إدارة الموارد المائية.
في هذا الإطار، افتتح اليوم  بكلمات ترحيبية وعرضاً للموضوع من قبل السيد فرانسوا دو روشانبو الرئيس المدير العام لفيوليا المغرب الذي  أكد على الدور الرئيسي للموزعين في الحفاظ على الموارد.
شددت الدكتورة حورية التازي صادق ، رئيسة الإئتلاف المغربي للمياه ، على الطبيعة الأساسية والمتقاطعة لموضوع الماء الصالح للشرب في المناقشات المتعلقة بتغير المناخ وأهداف التنمية المستدامة في حين شكر فيوليا وأمانديس على انفتاحها على التبادل مع جميع الأطراف.
شدد السيد شهيد نصر ، المدير العام لشركة أمانديس ، على إنجازات الشركة وجميع الجهود المبذولة لحماية موارد مياه الشرب من خلال إظهار النتائج المرضية للغاية التي تم الحصول عليها في السنوات الأخيرة.
 
عرض تقرير بهذه المناسبة عن نظام الكشف عن التسريب والإدارة عن بعد ، وهو نظام يجعل من الممكن تقصير أوقات الاستجابة على الشبكة وتوفير الوقت  بشكل أساسي للمشغلين الصناعيين.

 
 
تبع ذلك  عرض للسيدالمدير العملياتي  في تطوان، يونس البوعناني، للتحدث عن تجربة أمانديس في إدارة أزمة المياه في تطوان عام 2016 ، والسيد محمد  الطلال ، مدير المياه والصرف الصحي في تطوان للحديث عن تحسين عائد المياه في أمانديس.
 

الماء ، مورد يجب الحفاظ عليه :
 

أصبح الحفاظ على مياه الشرب قضية رئيسية تعمل على تعبئة  جميع الجهات الفاعلة من القطاعين العام والخاص. إن تبني السلوكيات الإيكولوجية للتحكم الأفضل في الاستهلاك هو ضرورة اقتصادية وبيئية وشيء  لا بد منها بالنسبة لكوكبنا الأرض.
 في هذا الصدد ،تمكنت أمانديس وبفضل مخطط دقيق جداً تجنب الخسائر في مياه الشرب ، بعد استخدام تقنية حديثة حديثة للكشف عن التسرب تحت الأرض٠ هذه التقنية  تستخدم أكثر فأكثر في البلدان المتقدمة.
 

"بالنظر إلى النمو السكاني السريع للبشرية ، هل سيكون هناك ما يكفي من الماء من حيث الكمية والنوعية لكي يعيش الإنسان بشكل صحيح؟ " كانت هذه كلمات السيد زين العابدين حسيني ، عضو المجلس الإقليمي والممثل المجتمعي الذي تحدث عن واقع وآفاق النقص المائي في المغرب ، وهو موضوع نقاش لجميع الممثلين الذين شاركوا في هذا الحدث من القطاع العام ، الخاص أو العام النقابي.


 التزاماتنا تجاه البيئة ، أحد أركان ميثاق المسؤولية الاجتماعية للشركات لدينا:

منذ عام 2004 ، التزمت شركة أمانديس   باتباع نهج التنمية المستدامة  آخدتا بعين الاعتبار القضايا الاقتصادية والاجتماعية والبيئية  في جميع أنشطتها. تتبع أمانديس   نهج جماعي وتستمر في التعبئة لضمان التحسينات المستدامة ومواجهة تحديات الوصول إلى الخدمات الأساسية وإدارة الأزمات التي يمكن أن تعرقل التنمية .

مياه الصرف الصحي ، حل بديل لاستكشاف:

يعتبر الصرف الصحي السائل من المحاور الرئيسية لاستثمارات فيوليا في المغرب من أجل دعم نمو منطقة بأكملها بشكل مستدام. أطلقت أمانديس الكثير من المشاريع و التي تهدف للحفاظ على البيئة. ومن أهم الإنجازات إعادة استخدام المياه المستعملة في ري المساحات الخضراء في المنطقة ، وهو بديل عن التصريف في البيئة الطبيعية ، مما يجعل من الممكن زيادة الموارد المتاحة.

خلال هذا الحدث، تحدثت السيدة فاطمة قطرب ، نائبة المدير العملياتي  في تطوان في كلمتها عن مزايا إعادة استخدام  المياه في حماية البيئة والحلول الفعالة التي اعتمدها أمانديس لمعالجة مياه الصرف الصحي والتي تهدف إلى إعادة استخدام المياه المعالجة.